Templates by BIGtheme NET
Home » آخر الأخبار » بيان تنديدي لجمعية مراقبة الثروات و حماية البيئة بالصحراء الغربية

بيان تنديدي لجمعية مراقبة الثروات و حماية البيئة بالصحراء الغربية


                                                                             العيون في: 09 مارس 2016
جمعية مراقبة الثروات وحماية

   البيئة بالصحراء الغربية

 

 

بــــــيـــــــان تنديدي

 

في يوم الجمعة 4 مارس 2016، قامت سفينة الصيد المغربية التي تحمل اسم :* TIDZI *بالتخلص من ما يفوق 150 طن من أسماك (النعاب )المعروف أيضا باسم Courbine. وقد حدثت هذه الجريمة النكراء في أعالي البحار من اقليم الصحراء الغربية بالمنطقة (ج) التي تعتبر من اغنى المصايد في العالم ، والتي تتعرض للنهب منذ عشرات السنين.

في الواقع ان صيد الأسماك بواسطة السفن المغربية والأجنبية في المياه الصحراوية يحدث على الرغم من الاحتجاجات التي يقوم بها نشطاء المجتمع المدني الصحراوي المحلي وجبهة البوليساريو، معترف بها من قبل الأمم المتحدة منذ عام 1979 باعتباره الممثل الشرعي للشعب الصحراء الغربية.

ان اقليم الصحراء الغربية ليس جزءا من المغرب فهو غير محكوم ذاتي بموجب ميثاق الأمم المتحدة، وليس هناك بلد في العالم يعترف بسيادة المغرب على اقليم الصحراء الغربية. فمن الناحية القانونية لا يمكن للمغرب ممارسة سيادته على المياه المحاذية لسواحل هذا الاقليم و لا مصايد الاسماك بها . ان الصيد من قبل أي سفن اجنبية بمياه الصحراء الغربية وفقا للاتفاق مع المملكة المغربية يتعارض مع مصالح ورغبات شعب الصحراء الغربية و يعارض الاخلاق و ينتهك القانون الدولي .

فعلى مر السنين، تعرض المخزون السمكي قبالة سواحل الصحراء الغربية لاستغلال مفرط ، نتيجة لعشرات السنوات من الصيد المكثف من قبل أساطيل الصيد المغربية والأجنبية خصوصا سفن الاتحاد الأوروبي وغيرها.بالإضافة الى الصيد المفرط الذي تقوم به سفن الصيد الكبيرة والمدمرة، من نوع (RSW) في السواحل الصحراوية، و التي تتجاهل عن عمد القانون الدولي وأخلاقيات الصيد.

لقد حاول الشعب الصحراوي عبر شتى الطرق المختلفة لإسماع صوته و التعبير عن احتجاجه على استغلال المغرب لموارد ه الطبيعية و ثرواته من طرف المغرب و بلدان اخرى كما عبر الصحراويون عن تهميشهم و اقصائهم من الاستفادة من هذه الموارد و لا حتى استشارتهم . و خير ما يؤكد ذلك ما جاء في تقرير المقررة الاممية الخاصة المعنية بالغذاء السيدة : هدا الاسبوع اثر زيارتها لمدينة الداخلة السنة الماضية حيث اشارت فيه :   * انه رغم الاستثمار الواضح والكبير في قطاع الصيد البحري و مداخيله الهامة ، الا انه يظل صغار الصيادين من بين الاكثر فقرا بأقليم الصحراء الغربية *.

اننا من داخل جمعية مراقبة الثروات الطبيعية و حماية البيئة بالصحراء الغربية (AMPENWS) ندين بشدة التدمير المتواصل لهذه الثروات البحرية الغير متجددة ، و نذكر ان هذه الكارثة ماهي الا غيض من فيض اتسللت صورها من بين جدران السرية والتعتيم المضروبين من طرف النظام المغربي على هذا الاستنزاف المتعمد و التدمير الممنهج و المستمر ، و ان هذه الحادثة ماهي الا تكرار لمجموعة من الحوادث التي تعكس سنوات من الاستنزاف دون رادع ، ونطالب الامم المتحدة و مجلس الامن بتحمل مسؤولياتهما والعمل على وضع هذه الثروات تحت وصاية و اشراف اممي في افق تمكين الشعب الصحراوي من تقرير مصيره باعتباره السيد والمالك الحقيقي لهذه الثروات ، و ننبه كل الضمائر الحية الى ان انقراض هذه الثروات البحرية لن ينعكس فقط على شعب الصحراء الغربية بل كل العالم ، لان الثروات البحرية هي حق تستفيد منه الانسانية جمعاء .

 

عن جمعية مراقبة الثروات وحماية البيئة بالصحراء الغربية

 

amrpenws@gmail.com

www.sahararesources.org

Leave a Reply

ăn dặm kiểu NhậtResponsive WordPress Themenhà cấp 4 nông thônthời trang trẻ emgiày cao gótshop giày nữdownload wordpress pluginsmẫu biệt thự đẹpepichouseáo sơ mi nữhouse beautiful